النمور الجريحة……. والإرهاب

لا شيء أخطر من نمر جريح

Nothing more dangerous than a wounded tiger

مقولة شائعة ثبتت على الألسن في جميع اللغات، وتشعبت دلالاتها لتشمل مملكتي الحيوان والبشر على حد سواء….

في مملكة الحيوان لا زلت أذكر إثباتاً واقعياً وصارخاً لصحة هذه المقولة من خلال مشهد حفر عميقاً في ذاكرتي منذ طفولتي المبكرة عندما اقتحم جمل هائج نصف مذبوح السوق الرئيسية في منبج (مسقط رأسي) هارباً من المسلخ بعد أن تمكن من الإفلات من جزّاره (الملقب بـ “أبو الكيف”) الذي لم يوفّق يومها بنحره بالضربة القاضية. وراح هذا الجمل الجريح (المتحول إلى إرهابي) يجري مزمجراً والدم يسيل منه، ناشراً الخراب والرعب في سوق هذه البلدة الوديعة التي لم تعرف الإرهاب يوماً، لا الحيواني ولا البشري. وظل “أبو الكيف” يجري خلف هذا الجمل إلى أن خارت قوى الأخير وتمت السيطرة عليه واكتمل نحره كما يجب….

هي إذاً وبكل بساطة آلية التحول الإرهابي لدى الحيوان بمجرد أن يشعر بالجرح والغدر. فما بالكم عندما يُجرح الإنسان ظلماً وهو القادر على التفكير والتنظيم والانتقام؟ لقد تعددت الجروح في مملكة الإنسان واتسع مداها لتطال شعوباً بأكملها، لا سيما في زمن الصراعات الذي نعيش. الفقر جرح والتهميش جرح والفساد جرح والقمع جرح والاستبداد جرح والحرب جرح والنزوح جرح و … و…. وجميعها عوامل تحوّل إرهابي بامتياز، تؤجج التعصب وتهيئ الفرص وتعطي الذرائع للإرهاب التكفيري للانغماس في صفوف الشعب المسكين.

لكن من العجب بمكان أن نرى جامعات الدول “الكبرى” ومراكزها البحثية و”مطابخها” الاستراتيجية مستنفرةً لا تتوقف عن البحث في منشأ الإرهاب وجذوره في منطقتنا وهي تعلم علم اليقين عدد وعمق الجروح التي سببتها حروبها القذرة في المنطقة. ماذا يمكن أن نتوقع من الجرح العراقي أو السوري أو اليمني أو الليبي غير توليد المزيد من “النمور” الجريحة المتحولة إرهابياً أو القابلة للاستغلال من قبل الجماعات التكفيرية؟

الإرهاب لا يُبرَّر مهما كانت الظروف لكن ثمة منظومة بيئية Ecosystem تحتويه لينمو بداخلها وثمة عوامل إخصاب لتسرّع هذا النمو، وكم كان من الأولى والأجدى لحكومات الدول كافة أن تنظر في هذه العوامل قبل أن تشن حروبها وتضطر بعدها إلى حشد “التحالفات الدولية” لشن حرب أخرى ضد الإرهاب الذي بات يهددها في عقر دارها؟ أم أن جميع هذه الحروب جاءت تطبيقاً لمقولة الاستراتيجي العسكري البروسي البارز في القرن التاسع عشر، كارل فون كلاوسفيتز Carl von Clausewitz   عندما قال أن “الحرب امتداد للسياسة بوسائل أخرى”؟؟؟

ويستمر المسلسل…… وتستمر المعاناة…..

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s